عائلة وزارة المالية

طريق واحد
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الصحافة الورقية هل تصمد أمام الصحافة اللالكترونية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
cond
Admin


عدد الرسائل : 536
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: الصحافة الورقية هل تصمد أمام الصحافة اللالكترونية   الثلاثاء فبراير 24, 2009 5:33 pm


أيام زمان - أيام جدي وجدك - كانت "أسرع الصحف" تصلنا خلال أسبوعين من مصر أو الشام.. وكانت حينها الوسيلة الوحيدة لمعرفة أخبار الحروب والأزمات رغم ندرة القادرين على فك طلاسمها في بلداننا وقرانا الأمية
وبطبيعة الحال سرعان ما تطور الوضع وأصبحت لدينا صحفنا الخاصة - التي تصل من مكة وجدة والرياض بعد يوم أو يومين.. وهو ما اعتبر رقماً قياسياً جديداً.. غير أن ظهور القنوات الفضائية والمواقع الإلكترونية - في العقدين الأخيرين - سلب من الصحافة الورقية أهم ميزتين ضمنت رواجهما طوال المائتي عام الماضية.. وهما: سرعة الوصول، واحتكار الخبر

*******

هذه الأيام يمكن للمحطات الفضائية، والمواقع العنكبوتية متابعة أي حدث "على الهواء مباشرة" في حين ما تزال الصحف الورقية مقيدة بمواعيد الطباعة وعمليات التوزيع البطيئة.. وأذكر شخصياً (حين وقعت تفجيرات نيويورك 2001) أنني تابعت تداعيات الحدث "لحظة بلحظة" على موقع ال CNN الإلكتروني في حين ظهرت معظم الصحف العربية في اليوم التالي خالية من أي ذكر للحدث (كونها لم تعلم به إلا بعد الطبع هذه السرعة اللحظة -
والتركيز على مباشرة الخبر دون تعديل أو صياغة- سلبت من الصحافة الورقية الكثير من شعبيتها وقوتها الإعلامية
وفي المقابل شهدت الصحافة الإلكترونية نمو سريعاً وانتشاراً مطرداً بفضل مزايا يصعب توفرها في الصحف الورقية.. فبالإضافة لسرعتها الآنية، تفوقت أيضاً بقدرتها التفاعلية، ونجاتها من مقص الرقيب، واعتمادها على الوسائط الإعلامية، وتواجدها في كافة الدول والقارات (بنقرة زر).. ناهيك عن كلفتها الزهيدة حيث لا ورق ولا حبر ولا حتى مبنى كبير

*******

ورغم اعترافي بأن كفة الميزان في العالم العربي مازالت تميل لصالح الصحف الورقية؛ إلا أنها مسألة وقت قبل أن يطغى هوس الجيل الجديد بالانترنت على وفاء الجيل القديم لملمس الورق ورائحة الحبر.. وطغيان "جيل الانترنت" لا يعني فقط انخفاض أرقام التوزيع، بل وتحولها من صحافة "نخبة" إلى صحافة "جمهور" حيث يوجد 29مليون مدونة اخبارية شخصية على الانترنت هذه الأيام فقط

.. وإذا أردنا معرفة مستقبل صحافتنا الورقية فما علينا سوى النظر لما يحدث للصحف الغربية هذه الأيام. فعدد الزائرين للمواقع الإلكترونية (لأكبر عشر صحف أمريكية) يفوق الآن مبيعاتها الورقية. وفي عام 2006حققت النسخة الإلكترونية من الصندي تايمز عوائد مالية فاقت لأول مرة عوائد النسخ الورقية. وقبل فترة بسيطة أعلنت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" عن إيقاف نسختها الورقية نهائياً ..بعد انخفاضها إلى 200ألف نسخة.. والاكتفاء بنسختها الإلكترونية.. التي يتجاوز زوارها المليون قارئ.. أما صحيفة اللوموند الفرنسية فوصلت إلى حافة الافلاس.. حيث وصلت ديونها الى 150مليون يورو العام الماضي في حين تحقق نسختها الإلكترونية نجاحات متواصلة بين الشعوب الناطقة بالفرنسية.. وفي الحقيقة؛ لولا دخل الإعلانات المرتفع في هذه الصحيفة "الرياض" لتوقفت بدورها كونها توزع 260ألف نسخة ورقية مقابل 1.200.000زائر يومي لنسختها الإلكترونية

*******

كل هذه الأمثلة تؤكد احتضار الصحف الورقية التقليدية ما لم تجد لنفسها هوية جديدة ومسارا مختلفا. ففي الماضي كانت تعتمد على احتكار الخبر وسرعة الوصول للقارئ؛ وفي حال أصرت هذه الأيام على لعب نفس الدور فستكون الجانب الخاسر أمام الفضائيات والمواقع الإلكترونية الحديثة.. أما في حال اتخذت لنفسها هوية جديدة ومساراً مختلفاً.. يركز مثلاً على التحليل والرأى والمواهب الفردية والجوانب الإنسانية قد تنجح في البقاء والاستمرار في خط مواز للصحافة الإلكترونية الشيء الواضح والمؤكد أنها لن تتربع مجددا على قمة الخبر.. ما لم نعد بالطبع لأيام جدي وجدك
منقول


عدل سابقا من قبل cond في الثلاثاء فبراير 24, 2009 5:37 pm عدل 1 مرات (السبب : تصغير الصورة)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
haneeen
Admin


عدد الرسائل : 1335
تاريخ التسجيل : 09/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: الصحافة الورقية هل تصمد أمام الصحافة اللالكترونية   السبت فبراير 28, 2009 11:47 pm

jumping-smiley-020


لا لن تصمد الصحافة الورقية
لانها سوف تكون مكلفة فى مقابل توفر الجرائد جميعها على النت
فى اى وقت بدون تكلفة ملحوظة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
cond
Admin


عدد الرسائل : 536
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: هل الصحافة المكتوبة تحتضر!؟؟؟؟؟   الأحد مارس 15, 2009 3:18 pm



اعتبر الكاتب العلمي والمحرر الاميركي ستيفن جونسون ان الصحافة المكتوبة في طريقها الى الزوال لكن ليس الصحافة نفسها موصيا بالتخلص كليا من الصحف الورقية.

وقال جونسون المشارك في تأسيس سلسلة من مواقع الانترنت متحدثا في اطار مهرجان ساوث باي ساوث وست انتراكتيف المخصص للتكنولوجيات الجديدة في اوستن -تكساس، جنوب-"اني متفاؤل بشان مستقبل الاعلام الالكتروني".

واضاف "لست متفائلا بشأن ما يحدث في قطاع الصحافة المكتوبة: إنه شيء رديء وسيزداد رداءة".

لكنه أوضح أن الصحف الورقية مثل غابة قديمة بدأت تنبثق تحت أوراقها المدونات والرسائل الالكترونية وغيرها من وسائل اتصالات عصر الانترنت.

وأعرب جونسون عن أسفه لعدم استباق هذا التغيير رغم أنه كان متوقعا. واعتبر أنه كان من الأفضل تغيير النموذج القديم بدلا من الابقاء عليه بالحقن داعيا مجموعات قطاع الاعلام إلى التخلص كليا من الورق "لعدم تحمل كلفة الطباعة".

ويشاركه هذا الراي باتريك ماكغوفرن رئيس انترناشونال داتا غروب التي تصدر غالبية مطبوعاتها ال450 في 95 دولة الكترونيا. حيث قال مؤخرا في تصريح لفرانس برس "الطبعات الورقية اصبحت من الماضي. لان اي حدث مهم تريد الناس معرفته في اسرع وقت ممكن".

واعتبر ان القراء على استعداد لدفع اشتراك لوسائل الاعلام المتاحة الكترونيا فقط اذا قدمت معلومات قوية المضمون محليا وعالميا.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: هل تلفظ الصحافة الورقية انفاسها الاخيرة   الثلاثاء مارس 17, 2009 5:55 pm

قال الكاتب الأميركي ستيفن جونسون الأحد إن الصحافة الورقية في العالم تعيش آخر أيامها بيد أن صناعة الصحافة بشكل عام تشهد ميلادا جديدا لها عبر الشبكة العنكبوتية.
وأضاف جونسون الذي كان يشارك في مهرجان South West Interactive Festival في ولاية تكساس انه ليس متفائلا على الإطلاق بما سيوؤل اليه حال الصحافة الورقية فالعديد من الصحفيين سيفقدون وظائفهم وستختفي كثير من الصحف الشهيرة وستضمحل تدريجيا صناعة الصحافة الورقية.
غير أن جونسون أكد على تحول العامة إلى الانترنت كمصدر للأخبار الطازجة بدلا عن أخبار الأمس التي تحملها الصحافة المطبوعة. ودعا جونسون دور نشر الصحف الورقية التوقف عن قتل مزيد من الأشجار وتوفير نفقات إيصال الصحف والبحث عن موضوعات حية تثير اهتمام قرائها.
وخلص جونسون بان المستقبل يبشر بصحافة جديدة قوامها صحفيين يتمتعون بقدر عال من المهنية و المدونات والمدونات التفاعلية الآنية twitters والمواقع الشخصية للساسة والمشاهير مثل موقع الرئيس باراك اوباما إلى جانب المواقع التفاعلية الاجتماعية الشهيرة مثل Face Book.
الجدير بالذكر ان عدد الزائرين للمواقع الإلكترونية لأكبر عشر صحف أميركية يفوق الآن مبيعاتها الورقية. وقبل فترة وجيزة أعلنت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" عن إيقاف نسختها الورقية نهائياً بعد انخفاضها إلى 200ألف نسخة والاكتفاء بنسختها الإلكترونية التي يتجاوز زوارها المليون قارئ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
 
الصحافة الورقية هل تصمد أمام الصحافة اللالكترونية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائلة وزارة المالية :: الأخبار والأحداث الجارية :: الأخبار الإقتصادية-
انتقل الى: