عائلة وزارة المالية

طريق واحد
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 حضور مكثّف لليهود في المسلسلات المصرية الرمضانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: حضور مكثّف لليهود في المسلسلات المصرية الرمضانية   السبت أغسطس 29, 2009 2:21 am

تتطرق خمسة مسلسلات رمضانية مصرية هذا العام في خطوطها الدرامية للصراع العربي الاسرائيلي من بينها مسلسلان يصوران الشخصية اليهودية في صراعها الداخلي بين الاندماج في مجتمعاتها العربية او الانسلاخ عنها والالتحاق بالحركة الصهيونية.

والمسلسلات المصرية التي تطرقت الى الصراع العربي الاسرائيلي في تطوره التاريخي هي "أنا قلبي دليلي" عن قصة حياة المطربة الراحلة ليلى مراد لمحمد زهير و"حرب الجواسيس" عن قصة مستوحاة من ملفات أجهزة المخابرات المصرية بعد حرب حزيران/يونيو 1967 لنادر جلال و"لو كنت ناسي" لعادل قطب ويتطرق للتحولات في المجتمع المصري بعد حربي 1967 وتشرين الاول/اكتوبر 1973.

كما يعرض "ما تخافوش" ليوسف شرف الدين ويقدم شخصية اليهودي والصراع القائم في المرحلة الحالية بعد 2000 وهو ما يتناوله ايضا مسلسل "البوابة الثانية" لعلي عبد الخالق الذي يدور في نفس الفترة الزمنية ويصور حياة ام مصرية بعد اختطاف ابنها وسجنه في اسرائيل.

ولا شك في ان تخصيص خمسة مسلسلات من بين ستين مسلسلا للمرة الأولى في تاريخ الدراما المصرية لتصوير الصراع العربي الاسرائيلي يأتي كما يؤكد الناقد طارق الشناوي "بحثا عن نمطية جديدة في الدراما بعيدا عن النمطية القديمة التي ملها الجمهور".

وأوضح أن "اقتحام الحياة السياسية بمثل هذه الكثافة وخصوصا الصراع العربي الاسرائيلي ياتي بعد ان فرضت الفضائيات المتخصصة في السياسية مثل الجزيرة والعربية نفسها واخترقت كل المنازل بحيث لم تعد السياسة حكرا على اهل السياسة كما كان الحال حتى قرب نهايات القرن الماضي".

ويرى الناقد اشرف بيومي ان "العودة لطرح قضايا الصراع وتسلسها التاريخي في المسلسلات المختلفة يكشف جوانب مختلفة لشخصية اليهودي وطريقة تعامل المواطن العربي معها خصوصا في مسلسل +انا قلبي دليلي+ الذي يتطرق الى مرحلة تاريخية هامة في تاريخ المنطقة وهي صعود الحركة الوطنية العربية وفي مواجهتها تحالف قوى استعمارية مع الحركة الصهيونية".

فالمسلسل يصور صراعا دراميا ساد بين ابناء الطائفة اليهودية في عشرينات وثلاثينات واربعينات القرن الماضي بين الذين يعتبرون مصر وطنا لهم لا يريدون مغادرته وبين دعاة الحركة الصهيونية الذين كانوا يدعون ابناء الجالية الفقراء الى الهجرة الى فلسطين.

يمثل الجانب الاول في المسلسل يوسف باشا زعيم الطائفة اليهودية ونائب مدير مجلس ادارة بنك مصر الذي اسسه رجل الاقتصاد الوطني المصري طلعت باشا حرب وعلى الصعيد الشعبي زكي مراد والد الفنانة ليلى مراد ووالدتها جميلة والموسيقار داود حسني الذين يعبرون عن موقف اليهود البسطاء في رفض الهجرة الى فلسطين.

الجانب الثاني يمثله الفنان عبد العزيز مخيون العضو في المؤسسة اليهودية الرسمية للطائفة اليهودية المصرية المدافع عن الحركة الصهيونية.

يأتي في المستوى التاريخي الثاني من الصراع الفترة التي تبعت حربي 1967 و1973 مسلسلا "حرب الجواسيس" الذي يصور الصراع بين المخابرات المصرية والاسرائيلية استنادا على قصة الصحافية سامية فهمي التي تقوم بدورها في المسلسل الفنانة منة شلبي امام هشام سليم رجل المخابرات المصرية الذي يدير الصراع في مواجهة رجل المخابرات الاسرائيلية الفنان السوري باسم ياخور.

وسبق ان قدمت السينما المصرية هذه الرواية للكاتب الراحل صالح مرسي الذي اشار في مقدمة روايته الى انه استند فيها الى ملفات المخابرات المصرية في فيلم "مهمة في تل ابيب" للفنانة نادية الجندي.

اما مسلسل "لو كنت ناسي" مع الفنانة الاماراتية هدى الخطيب والمصري رياض الخولي، فيصور حالة التفكك والانحدار التي صاحبت المجتمع المصري والتحولات التي جرت فيه خلال هذين الحربين وما تبعهما من حرب الاستنزاف والظلال التي تركتها الحروب العربية الاسرائيلية على نشؤ هذه الحالة في المجتمع المصري.

هناك ايضا مسلسل "متخافوش" عن العلاقة بين اليهود الاندماجيين والصهاينة ورؤية العربي لهذين النوعين من اليهود وخصوصا المذيع "مكرم" "الفنان نور الشريف" الذي يدير قناة خاصة ويجري حوارات مع شخصيات يهودية او محلية.

ويثير مكرم في برنامجه فكرة اليهودي الاندماجي الذي يسعى الى العيش في مجتمعه ويرفض الهجرة الى اسرائيل من خلال نموذج صوفيا اليهودية زوجة رونالدو المسيحي الايطالي التي تذهب ضحية دعوتها الى اندماج اليهود في المجتمعات التي يعيشون فيها حيث يتم اغتيالها، وكذلك من خلال شخصية ام داود اليهودية المصرية التي رفضت الهجرة الى فلسطين مع زوجها وابنها عام 1948.

واكد نور الشريف انه شدد في المسلسل الذي كتبه احمد عبد الرحمن على الاصرار على "حق اللاجئين في العودة الى ديارهم خصوصا اللاجئين الفلسطينين".

واضاف ان هذا الامر جعله "يفقد زوجته -منى عبد الغني- وابنته نتيجة مواقفه هذه حيث يتم اغتيالهما في باريس لكنه يواصل الدفاع عن قناعاته من خلال مقابلات مع اليهود الاندماجيين في الولايات المتحدة من خلال واحد من اهم المثقفين اليهود فيها".

الا ان هذا لم يقنع الناقد الشناوي الذي رأى ان ما "يتم تقديمه على الشاشة محكوم بسقف الرقابة التابعة للحكومة التي اقامت علاقات دبلوماسية مع اسرائيل".واضاف "بالتالي ستبقي هذه الدراما ضمن سقف لا تتجاوزه ولا تدفعها للذهاب بعيدا في تصوراتها لهذا الصراع".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
 
حضور مكثّف لليهود في المسلسلات المصرية الرمضانية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائلة وزارة المالية :: الفنون والثقافة والهوايات :: فنون المسرح والسينما-
انتقل الى: