عائلة وزارة المالية

طريق واحد
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   السبت أكتوبر 17, 2009 6:16 pm



ناقش المجلس المصرى للشئون الخارجية مضمون تقرير القاضى الأممى ريتشاد جولدستون عن الحرب على غزة من النواحى السياسية والحقوقية ومحاوره القانونية، وأفق التعامل عليه كسابقة قانونية هى الأولى من نوعها فى تاريخ الصراع العربى الإسرائيلى تكبل معصم إسرائيل فى أروقة المحافل الدولية المعنية بحقوق الإنسان وعلى رأسها الأمم المتحدة.

كما شكل موقف السلطة الفلسطينية بزعامة الرئيس محمود عباس التى قررت تأجيل التعامل على التقرير فى جلسة رسمية فى مجلس حقوق الإنسان قبل أسبوعين أحد المحارو الرئيسية فى الحوار ركز عليها السفير عبدالرءوف الريدى رئيس المجلس التنفيذى رئيس المجلس التنفيذى للمجلس والذى أعرب عن سوء التعاطى الفلسطينى من جانب السلطة إزاء التقرير، وقال الريدى إن إمعان السلطة فى الخطأ جاء من حيث التوقيت الذى تزامن مع جهود مصرية مضنية لرأب الصدع فى الأراضى الفلسطينية بين الفصائل، مشيرا إلى أن ذلك ألقى بتداعيات سلبية على تلك الجهود.

ويعد تقرير جولدستون أحد أهم 6 تقارير أعدت من جانب لجان دولية حقوقية متخصصة، باشر بموجبه أربعة من أهم القضاة والخبراء الدبلوماسيين والعسكريين الدوليين، الذين قاموا بالتحقيق بتفويض أممى وبطلب من السلطة الفلسطينية التى لها صفقة المراقب فى الأمم المتحدة، ووفقا للسفير سيد قاسم المصرى المصرى الخبير فى القانون الدولى وأحد واضعى نظام محكمة روما الأساسى الذى بموجبه تم تشكيل المحكمة الجنائية الدولية. ويقول المصرى إن التقرير الذى تضمن 575 مادة يقيمه دبلوماسيا بأنه تقرير منصف ومتكامل وحجة دولية.

وأضاف المصرى أن التقرير فتح آفاقا لمحاسبة إسرائيل لم يكن لها سوابق من قبل، وفى


1- مقدمتها إمكانية إحالته إلى المحكمة الجنائية الدولية من دون المرور على مجلس الأمن،
2- فضلا عن أنه أوصى بملاحقة مجرمى الحرب على غزة من الجانب الإسرائيلى الذين يوجدون على أرض دول أجنبية، وكذلك الصليب الأحمر، وسويسرا دولة اتفاقية جنيف لحقوق الإنسان ومقر الأمم المتحدة.

وأشار المصرى إلى أن ما ورد فى التقرير فى حق جماعات فلسطينية فصائلية وعلى رأسها حركة حماس هو أمر طبيعى كان منتظرا من فريق جولدستون أو غيره، لكن ما يجب الالتفات إليه هو أمر العبارات الحرفية المهمة التى صيغت فى جوهر التقرير.

وفى سياق متصل شرح السفير إيهاب وهبة آلية التعامل على التقرير فى مجلس حقوق الإنسان وما جرى فيه من كواليس انتهت إلى تأجيل التقرير، لكن حمل أيضا السلطة الفلسطينية مغبة ضياع فرصة تاريخية لم تتوخ بشأنها الحذر كما لم تدرس تداعياتها، كما اعتبر أن فرص الأصوات التى اجتمعت على التصويت فى الجلسة السابقة قد لا تتوفر لاحقا.

وأكمل هذا السيناريو مدير منتدى مقدس للدرسات الفلطسينية والإسرائيلية سمير غطاس، موضحا أن الولايات المتحدة الأمريكية أدخلت 4 تعديلات على التقارير منها عدم ذكر أى تسمية سياسية لأى كيان فلسطينى، على سبيل المثال يذكر التقرير «إسرائيل لكنه لا يذكر الأراضى الفلسطينية.. إنما يقول على الجانب الآخر أو يشير لجماعات بعينها». وأشار غطاس إلى أن خلفية معركة التأجيل الأمريكية الإسرائيلية الأوربية جعلت الجانب الفلسطينيى محشورا فى زاوية إما أن يعرض التقرير وفق التعديلات أو يتم تأجيله.

وعلى الرغم من ضعف آليات دفع التقرير للتصويت بحسب غطاس فإنه أكد أهمية التقرير، مشيرا إلى أنه كان على السلطة أن تتحفظ عليه، وقال غطاس: التقرير أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل لكن يجب النظر إلى إطار التوازانات فى العالم التى قد لا تسمح بأكثر من ذلك.

وأشار إلى ما أورده التقرير بحق حركة حماس، فوفقا للمادة 1747 فإن حركة حماس أطلقت صورايخ وروعت المدنين، واستخدام التقرير تعبير «ارتكاب جرائم ترقى إلى جرائم الحرب بحق فصائل فلسطينية» كما هو الحال بحق إسرائيل. كما حمل التقرير حماس مسئولية عدم الدفاع عن مواطنيها فى الفقرة 1749، وأوصى التقرير كذلك فى بندين منفصلين بالإفراج عن الجندى الإسرائيلى الأسير لدى حماس جلعاد شاليط وإطلاق صراح معتقلين سياسين من جانب الحركة فى سجون فى قطاع غزة مورس بحقهم تعذيب.

واقترح غطاس أهمية استثمار محكمة شعبية دولية فى أوروبا لمحاكمة مجرمى الحرب الإسرائيليين تشارك فيها منظمات المجتمع المدنى، كأحد السبل على طريق نزع الشرعية الدولية عن إسرائيل أمام المجتمع الدولى».

وفى سياق متصل اعتبر نجاد البرعى رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان أن تقرير جولدستون أهم تقرير أول تقرير أممى من نوعه يجب التعاطى معه كوثيقة قانونية دولية فى مجال جرائم الحرب، وكشف البرعى عن أن

*** هناك تحالفا من 50 منظمة دولية لتحريك الدعوى ذات الاختصاص الجنائى الدولى مشيرا إلى أن هناك سوابق فى ذلك،
** يمكن لهذه المنظمات أن تتبنى تشكيل آلية أخرى من أهالى الضحايا 1444 على غرار قضية ليوكربى لتشكيل محكمة دولية بحكم أنهم أصحاب المصالح فى ذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الأحد أكتوبر 18, 2009 3:04 pm


فى خطوة جديدة تهدد بملاحقة مسؤولين إسرائيليين بتهمة ارتكاب جرائم ضد الفلسطينيين، أعلنت المحكمة الجنائية الدولية أن مسؤولين فلسطينيين طالبوا بفتح تحقيق جديد ضد إسرائيل بتهمة ارتكاب «جرائم حرب» فى غزة، حيث قدموا وثائق إضافية لمدعى المحكمة فى لاهاى، لويس مورينوأوكامبو، ويأتى ذلك بعد ساعات من إقرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تقرير لجنة التحقيق الدولية الذى اتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب خلال حربها الأخيرة على القطاع.

وقالت المحكمة إن أوكامبواستقبل، أمس الأول، وفداً فلسطينياً برئاسة على خشان، وزير العدل فى السلطة الفلسطينية، حيث قدم له الأخير وثائق جديدة تدعم طلب التحقيق الذى رفع فى بداية ٢٠٠٩، وقال مكتب أو كامبو إنه سيدرس باهتمام جميع الوثائق المقدمة لمعرفة ما إذا كان بيان السلطة الفلسطينية الذى يعلن الموافقة على الصلاحية القضائية مطابقا لما هومطلوب قانونيا»، وأضاف البيان: «إننا نثمن جهود السلطة الفلسطينية والوثائق المقدمة فى هذا الملف القانونى المعقد جدا».

وفى غضون ذلك، توالت ردود الأفعال الدولية والإقليمية على مصادقة مجلس حقوق الإنسان على تقرير لجنة التحقيق برئاسة القاضى ريشارد جولدستون، وأعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه أنه سيجرى تشكيل لجنة فلسطينية مختصة لمتابعة تنفيذ التقرير سواء بالنسبة للفلسطينيين أوإسرائيل،

وبينما يخشى الفلسطينيون أن يواجه التقرير بـ«فيتو» أمريكى داعم لإسرائيل إن تم عرضه على مجلس الأمن، قال وزير الشؤون الخارجية الفلسطينى رياض المالكى إن الفلسطينيين يدرسون جميع الخيارات لتفعيل التقرير إذا استخدمت دول كبرى حق (الفيتو) ضد تحويل إسرائيل إلى المحكمة الجنائية الدولية، موضحا أن من بين الخيارات المطروحة الذهاب إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة ودعوتها للانعقاد «فى حال وجدنا أنه لم يعد أمامنا من مخرج إلا الذهاب إليها إذا تعثرت الخطوات باتجاه تفعيل دور مجلس الأمن فى متابعة الموضوع».



من جانبها، شنت منظمات اللوبى اليهودى فى الولايات المتحدة هجوماً حاداً على مجلس حقوق الإنسان بعد تمرير التقرير، وأدانت اللجنة اليهودية الأمريكية إحدى أبرز منظمات اللوبى اليهودى، المجلس، ووصفت التصويت على التقرير بأنه يستحق الشجب واتهمت اللجنة فى بيان بعض الدول التى أيدت القرار وفى مقدمتها مصر والسعودية بأنها ذات سجلات مثيرة للقلق فى مجال حقوق الإنسان، بينما وصفت الرابطة اليهودية لمكافحة التشهير الموافقة على التقرير بأنه «عمل شائن».

وفى الوقت نفسه، طالب الرئيس الفرنسى نيكولا ساركوزى ورئيس الوزراء البريطانى جوردون براون فى رسالة لرئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو بإجراء «تحقيق مستقل وشفاف حيال الأحداث التى وقعت فى غزة»، وطلبا منه «تسهيل الوصول إلى غزة، ووقف الاستيطان فى الأراضى المحتلة، واستئناف المفاوضات» وذكرت صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية أن ساركوزى وبراون أكدا أنهما يقران بحق إسرائيل فى الدفاع عن النفس، لكنهما شددا على أن السلام أفضل ضمانة لأمن إسرائيل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الأحد أكتوبر 18, 2009 3:12 pm


Judge Richard Goldstone

تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بشن حملة دبلوماسية واسعة ومكثفة تهدف إلى نزع الشرعية الدولية عن قرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والذي اتهم إسرائيل بارتكابها جرائم حرب خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة. وأمر نيتانياهو المسؤولين الإسرائيليين بالإعداد لمعركة ديبلوماسية وقانونية وحملة علاقات عامة طويلة الأمد لتوضيح حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها ضد الإرهاب، على حد تعبيره.

وتواجه إسرائيل ضغطا متزايدا بعد أن وافق مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على تقرير غولدستون الذي يتهمها بارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين. وقد رفضت إسرائيل التقرير ووصفته بأنه منحاز، وقالت إن الحرب في غزة كانت تصرفا مشروعا للدفاع عن النفس، ردا على سنوات من هجمات الصواريخ الفلسطينية.

وقال المسؤولون الإسرائيليون إن إجراء تحقيق في جرائم حرب يرقى الى درجة الاعتراف بالذنب. غير أن ديفيد هوروفيتز رئيس تحرير صحيفة جيروزاليم بوست قال: إن التحدي ربما يأتي بنتائج عسكية: "اعتقد أن آخر شيء تستطيع إسرائيل تحمل فعله هو تجاهل التقرير. اذ لا بد من أن يكون لديها رد ذكي، رغم أن الحس الوطني بالعدالة والاعتزاز يدفعان عديدين في القيادة الاسرائيلية إلى اعتبار التقرير مجحفا".

وأعرب هوروفيتز عن اعتقاده بأن التقرير ينطوي على حكم مسبق، وأن إسرائيل لا تريد تبريره أو إعطائه قيمة بالرد عليه، لكنـه اشار الى أنها لا يمكنـها تحمل سياسة التجاهل. ورجح مسؤول إسرائيلي لم يكشف عن هويته أن تستمر هذه الحملة لسنوات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الأحد أكتوبر 18, 2009 3:14 pm



صرح أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه أن السلطة الفلسطينية بدأت اتصالاتها لتشكيل لجنة حقوقية متخصصة لمتابعة تنفيذ تقرير غولدستون لدى المحاكم الدولية. وأشار عبد ربه خلال مؤتمر صحافي في رام الله بالضفة الغربية أن اللجنة ستتكون من شخصيات حقوقية مهنية فلسطينية وعربية ودولية لتتابع مع الهيئات الدولية تنفيذ القرار الذي أقره مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد رحب بنتيجة التصويت على تقرير غولدستون قائلا إن تبني مجلس حقوق الإنسان الدولي للتقرير شكل إنصافا لضحايا العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة والشعب الفلسطيني على حد قوله.

وقال المشرع الفلسطيني مصطفى البرغوثي إن إسرائيل يجب أن تخضع للمحاسبة. ودعا إلى إجراء محاكمات دولية على جرائم الحرب التي إرتكبـت:

"يجب أن يمثل أمام المحكمة اولئك الذين ارتكبوا جرائم، كقتل الأطفال، وإلحاق الأذى بالمدنيين من دون سبب. نعم يجب محاكمة كل شخص قتل أطفالا".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الأربعاء أكتوبر 21, 2009 12:36 am


جولدستون يرفض إدعاءات إسرائيل حول تقرير غزة

رفض القاضى الجنوب أفريقى ريتشارد جولدستون ما ساقته إسرائيل بأن عملية السلام سوف تتأذى بسبب التقرير الذى أعده، واتهمها فيه بارتكاب جرائم حرب خلال حربها الأخيرة على غزة.

وقال جولدستون اليوم الثلاثاء- "ليس هناك عملية سلام فى الوقت الراهن"، مشيرا إلى أن ذلك هو ما أكد عليه وزير الخارجية الإسرائيلى أفيجدور ليبرمان مؤخراً.

وكان ليبرمان قد صرح مؤخراً أنه لا يعتقد أن الصراع العربى الإسرائيلى سيتم حله فى السنوات القادمة. يذكر أن مجلس حقوق الإنسان الدولى التابع للأمم المتحدة قد تبنى الأسبوع الماضى قراراً يصادق فيه على التقرير الذى أعدته لجنة برئاسة جولدستون، والذى يتهم فيه إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بارتكاب جرائم حرب خلال الحرب على غزة فى أواخر 2008 ومطلع 2009.
يشار إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو تعهد بشن حملة دبلوماسية واسعة ومكثفة تهدف إلى نزع الشرعية الدولية عن قرار مجلس حقوق الإنسان بتبنى تقرير جولدستون.وأمر نتنياهو المسئولين الإسرائيليين بالإعداد لمعركة دبلوماسية وقانونية وحملة علاقات عامة طويلة الأمد ضد تقرير جولدستون. وقال رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو، إن وزير الدفاع إيهود باراك رفض الموافقة على قيام مجلس الوزراء ببحث إجراء تحقيق فى الاتهامات الواردة فى تقرير جولدستون بشأن الحرب على غزة.

وذكر راديو "إسرائيل" اليوم الثلاثاء، أنه رغم أن الحكومة الإسرائيلية رفضت التوصيات الواردة فى تقرير جولستون، والتى تطالبها بإجراء تحقيق فى الاتهامات الموجهة ضدها، إلا أن بعض المسئولين طالبوا بالنظر فى تلك التوصيات استجابة للضغوط الدولية.

ويوصى القرار جولد ستون بإحالة نتائج التقرير إلى مدعى المحكمة الجنائية الدولية فى لاهاى إذا لم تجر إسرائيل وحماس تحقيقات ذات مصداقية خلال ستة أشهر. وقد أوصى تقرير جولدستون بشأن الحرب على غزة بتوجيه اتهامات بارتكاب جرائم حرب إلى كل من إسرائيل وحركة حماس فى حال رفضتا التحقيق فى الانتهاكات المنسوبة إليهما.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الأربعاء أكتوبر 21, 2009 12:51 am

"التحالف العربى" يطالب بإحالة تقرير جولدستون للجنائية الدولية

المحكمة الجنائية الدولية

طالب "التحالف العربى من أجل المحكمة الجنائية الدولية" مجلس الأمن الدولى بإحالة تقرير جولد ستون إلى المحكمة الجنائية الدولية، لما يحققه هذا من ترسيخ للعدالة الجنائية الدولية ولدور المحكمة فى حماية حقوق الإنسان، وإنهاء ثقافة الإفلات من العقاب.

وأكد التحالف فى بيان له عقب مصادقة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على التقرير أن قضايا العدالة وحقوق الإنسان لا تحتمل التعامل بسياسة المعايير المزدوجة، وأن اضطلاع مجلس الأمن بمسئوليته تجاه حفظ السلم والأمن الدوليين، تعلو على ما عداها من اعتبارات.

ويرى التحالف العربى من أجل المحكمة الجنائية الدولية¬- الذى يضم فى عضويته 74 منظمة عربية غير حكومية- أن هناك نوعا من التشابه بين حالة أزمة إقليم دارفور السودانى، التى أحيلت إلى المحكمة الجنائية الدولية بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، بعد تقرير لجنة لتقصى الحقائق، على غرار لجنة تقصى الحقائق التى رأسها القاضى ريتشارد جولد ستون وصدر عنها التقرير الذى صادق عليه مجلس حقوق الإنسان الدولى.

ويشير التحالف إلى أنه ينظر بعين القلق بشأن إجراء تحقيقات داخلية قد تقوم بها الجهات القضائية الداخلية فى الجرائم التى رصدها التقرير والتى قد تفضى إلى الالتفاف حول التقرير وتقويض دور المحكمة الجنائية الدولية.

وناشد التحالف مجلس الأمن الدولي، إحالة تقرير جولد ستون إلى المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق ومساءلة المتورطين بارتكاب الجرائم التى وقعت أثناء الحرب على قطاع غزة والتى استمرَّت على مدار 22 يومًا فى ديسمبر ويناير الماضيين، وكشف عنها تقرير ستون، فكذلك يناشد أعضاء مجلس الأمن بما فى ذلك الدول الخمس دائمة العضوية بعدم اتخاذ إجراءات يكون من شأنها عدم إحالة ملف قطاع غزة إلى المحكمة الجنائية الدولية، موضحا أن هذه الدول سبق وأن أخذت موقفا واضحا ومحددا وواضحا بشأن إحالة ملف دارفور إلى المحكمة الجنائية الدولية.

كما ينبه التحالف إلى أن التفريط أو محاولة الالتفاف حول الإحالة إلى المحكمة الجنائية الدولية سوف يتضمن تعريضا بهيبة المنظمة الدولية ومجلس الأمن وبدور المحكمة الجنائية الدولية فى حماية حقوق الإنسان وترسيخ العدالة الجنائية الدولية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
site admin
Admin


عدد الرسائل : 2065
الموقع : USA
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل   الخميس أكتوبر 22, 2009 5:43 pm




جولدستون يتحدى واشنطن بشأن تقريره حول غزة
تحدى القاضي ريتشارد جولدستون الولايات المتحدة ان تثبت قولها بان هناك شوائب في تقريره الذي يتهم اسرائيل بارتكاب جرائم حرب في غزة.

وقال غولدستون في مقابلة مع قناة الجزيرة ان "ادارة "الرئيس الاميركي باراك" اوباما قالت ان هناك شوائب في التقرير ... لكن اود ان تقول لي هذه الادارة ما هي هذه الشوائب وساكون مسرورا بالرد عليها".

واضافي القاضي ان "غالبية الذين ينتقدون التقرير لم يقرأوه" مشيرا خصوصا الى ان الانتقادات "ليست موجهة الى مضمون التقرير".

والتقرير الذي طلبته الامم المتحدة يتهم اسرائيل اضافة والمجموعات الفلسطينية المسلحة بارتكاب جرائم حرب يمكن ان ترقى لمستوى جرائم ضد الانسانية خلال الحرب الاسرائيلية الاخيرة في غزة والتي قتل خلالها 1400 فلسطيني و13 اسرائيليا.

وتبنى مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان الجمعة في جنيف قرارا وافق فيه على تقرير غولدستون.

وقدم القرار "دعمه لتوصيات" التقرير، ووافق على طلب اجراء تحقيقات مستقلة من قبل طرفي النزاع لمعاقبة المسؤولين عن التجاوزات.

ودعا ايضا "جميع الاطراف المعنيين ومنها منظمات الامم المتحدة الى التأكد" من تطبيقه.

واعلنت بلدان عدة ومنها الولايات المتحدة وروسيا انها لا تؤيد اجراء بحث رسمي للتقرير من قبل مجلس الامن.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wezaraty.ahlamontada.com
 
خبراء الدبلوماسية المصرية : (جولدستون) أكبر إدانة سياسية وأخلاقية لإسرائيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائلة وزارة المالية :: الأخبار والأحداث الجارية :: الأخبار السياسية-
انتقل الى: