عائلة وزارة المالية

طريق واحد
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 استمرارالحملة العنصرية ضد المسلمين فى الدول الأوربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
seham
عضومميز


عدد الرسائل : 477
تاريخ التسجيل : 21/10/2007

مُساهمةموضوع: استمرارالحملة العنصرية ضد المسلمين فى الدول الأوربية   الإثنين ديسمبر 10, 2007 8:21 pm

استمرارالحملة العنصرية ضد المسلمين فى الدول الأوربية

لا يزال المسلمون في جميع أنحاء القارة الأوروبية يتعرضون لحملات عنصرية شرسة، ففي فرنسا تم حرمان شرطي من ترقية يستحقها فقط لكونه عربيا مسلما، أما في ألمانيا فالأمر أخطر من ذلك، حيث بدأت الحكومة في إخضاع الطلبة المسلمين لاختبارات عنصرية قبل الموافقة على منحهم الإقامة لمواصلة دراستهم.
وكان عدد من الدول الاوروبية شهد خلال الأشهر القليلة الماضية حملة عنصرية شرسة ضد الإسلام والمسلمين، روج لها عدد من المنظمات والهيئات المعادية للإسلام ووصل الأمر ببعضها إلى المطالبة بتصريح رسمي للتظاهر ضد ما يعتبرونه "الخطر الاسلامي" في أوروبا، داعين إلى طرد المسلمين ايا كانت جنسياتهم وحذر اتحاد المصريين في أوروبا في وقت سابق، من حملة عنصرية شرسة تستهدف المسلمين في جميع أنحاء القارة الأوروبية، وقرر الاتحاد شن حملة مضادة لمؤازرة المسلمين في أوروبا ومساندة حقوقهم من خلال الجمعيات الأهلية والنقابات الأوروبية لتوضيح صورة الإسلام الحقيقية والحيلولة دون استهداف المسلمين تحت مزاعم التعصب والتطرف.
= تقدم شرطي فرنسي مغربي الأصل بشكوى إلى "السلطة العليا لمكافحة التمييز" في فرنسا، كما أرسل نداء إلى الرئيس الفرنسي اتهم فيه اللجنة الفاحصة بإسقاطه في امتحان الدخول الخاص بضباط الشرطة لعام 2007 بسبب أصوله العربية والإسلامية.وقال بأن لجنة الحكم استندت إلى "أصولي العربية والإسلامية وديني من أجل إقصائي وطرحت علي سيلا من الأسئلة لا تطرحه على المرشحين من أصول أوروبية مسيحية، مثل "هل تصوم في رمضان، هل تضع زوجتك الحجاب، ما هو رأيك حول رشوة عناصر الشرطة المغربية، ألا تجد من الغرابة أن تضم الحكومة الفرنسية وزراء عربا وأن يكون الرئيس الفرنسي من أصول مجرية".
النظافة من الإرهاب" شرطا لإقامة المسلم في ألمانيا

في ألمانيا يخضع الطلبة المسلمون لاختبارات عنصرية قبل الموافقة على منحهم الجنسية. وكان الحزب المسيحي الديموقراطي المحافظ، الذي يشاطر الاشتراكيين الديموقراطيين الأحرار الحكم في ألمانيا، طرح برنامجه لمكافحة الإرهاب والتطرّف، عبر "امتحان دخول" يخضع له طالب الحصول على "الجنسية الأوروبية"، أو طالب "الإقامة المحدّدة زمنياً للدراسة والعمل".ويتضمن امتحان الدخول أو "التنظيف من الإرهاب"،ـ ـ ويزعم الحزب المسيحي الديموقراطي الالماني ان ما يفعله يهدف الى مواجهة أعمال العنف والتطرف، و"إيقاظ الخلايا الإرهابية النائمة" عند معتنقي الديانة الإسلامية، ولتفادي حالات "النوم الإرهابي العميق" عند الطلاب المسلمين تحديداً، كي لا تتكرّر تجربة 11 سبتمبر/ أيلول، والتي نفّذتها "خلية القاعدة الطلابية"، التي كانت تدرس في الجامعات والمعاهد الألمانية.

اتحاد المصريين في أوروبا يحذر من الحملة ضد المسلمين

أرسل اتحاد المصريين خطابات لكل من الاتحاد الأوروبي ووزير العدل بالاتحاد، عبر فيه عن انزعاجه الشديد إزاء تلك الحملة المغرضة التي تحرض علي اضطهاد المسلمين مطالبا باتخاذ جميع التدابير القانونية لوقفها
وأكد أن تلك الحملة عنصرية ولا تتماشي مع المواثيق الدولية لحقوق الإنسان مطالبا في الوقت نفسه بضرورة المحافظة علي حقوق المسلمين من خلال تنصيبهم في الوظائف السياسية والسيادية بالحكومات الأوروبية.
وأرسل الاتحاد نسخا من أشرطة أنتجها متطرفون بريطانيون تهدد بقطع رقاب المسلمين واقتلاع شأفتهم من أوروبا، إلي كل من البرلمان البريطاني ورئاسة الوزراء، مؤكدا أنه بصدد تصعيد الأزمة داخل مجلس العموم البريطاني واستجواب وزير الداخلية بشأن تلك الوقائع.
وقال الاتحاد أن الحملة بدأت بنشر لافتات مسيئة للإسلام تصفه بالعنف وسفك الدماء والتعصب، مشيرا إلي أنهم يطلقون علي المسلمين ألفاظا ترمي إلي ترهيب المسلمين والتحذير منهم مثل الراديكاليين والأصوليين والمتطرفين.
وقرر الاتحاد شن حملة مضادة لمؤازرة المسلمين في أوروبا ومساندة حقوقهم من خلال الجمعيات الأهلية والنقابات الأوروبية لتوضيح صورة الإسلام الحقيقية والحيلولة دون استهداف المسلمين تحت مزاعم التعصب والتطرف.
وقال رئيس اتحاد المصريين في أوروبا في تصريحات نطالب الحكومات الأوروبية بنبذ العنصرية الدينية وأن تدخل عناصر لها أصول عرقية إسلامية في المناصب الحساسة والسيادية خاصة في الحياة السياسية وأجهزة الأمن".
وأوضح رئيس اتحاد المصريين أن الشرطة هي خط الدفاع الأول، فعندما يتورط أحد المسلمين في مزاعم بارتكاب جرائم إرهابية، سيجد من يتفهم طبيعة تلك المزاعم خاصة إذا كان مسلما و من ثم يتحري الدقة قبل اتخاذ إجراء قد يكون مجحفا في حقه.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
استمرارالحملة العنصرية ضد المسلمين فى الدول الأوربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائلة وزارة المالية :: الأخبار والأحداث الجارية :: الأخبار السياسية-
انتقل الى: